الآثار تعلن اكتشاف 5مستوطنات بشرية و6مقابر أثرية في جزيرة سقطرى
21/11/2006
1838595.jpg أعلنت الهيئة العامة للآثار والمتاحف اكتشاف عدد من المستوطنات البشرية القديمة والمقابر الأثرية في جزيرة سقطرى خلال أعمال المسح الأثري الذي نفذته بعثة الآثار الروسية في الجزيرة .
   وأوضح الدكتور عبدالله باوزير رئيس الهيئة في تصريح خاص لـ26سبتمبرنت انه تم العثور على خمس مستوطنات بشرية تعود الى حقب تاريخية قديمة لم يتسنى تحديدها بعد , منها ثلاث مستوطنات في قرية درعه الواقعة وسط الجزيرة ومستوطنتين في منطقة حجرن التي تقع في الجزء الشرقي من الجزيرة بالقرب من مدينة حديبو بالإضافة الى ست مقابر اثنتين في حجرن و واحده في قرية كيزه واثنتين أيضا في درعه , وقال الدكتور باوزير انه تم العثور على بقايا مباني كبيرة في تلك المستوطنات بالإضافة إلى هياكل عظمية في المقابر وبجوارها قطع فخارية و أثرية ترمز لعادات ثقافية لسكان تلك المستوطنات وان نماذج تلك القطع الاثرية تشير الى انها ترجع العصور الوسطى , وأشار رئيس هيئة الآثار إلى ان هذا المسح الاثري هو الثاني في سقطرى وان البعثة بدأت مطلع نوفمبر الجاري موسم مسحها الاثري من منطقة حجرن قرب حديبو التي تقع على ساحل الجزيرة وقادتهم اعمال المسح للاتجاه نحو مناطق المرتفعات في الوسط والجنوب , لافتا الى ان التسلسل التاريخي لجزيرة سقطرى يبقى مفتوحا امام العلماء والباحثين .
 
(المصدر: موقع المحافظة/26 سبتمبر نت - التاريخ: 21/11/2006)

انتقال سريع: