محافظ حضرموت يُدشن الحملة الوطنية للتوعية والوقاية ضد وباء الكوليرا في عموم مديريات ساحل حضرموت
دشن محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني صباح اليوم بالمكلا الحملة الوطنية للتوعية والوقاية ضد وباء الكوليرا في عموم مديريات ساحل حضرموت والتي تستمر لمدة ست أيام من منزل إلى منزل ابتداء من يومنا هذ السبت.

وأشاد اللواء البحسني خلال لقائه بفريق الإدارة الصحية بمكتب الصحة العامة والسكان بالمحافظة بالجهود التي يبذلها الفريق الصحي عبر تدخلاته التتثقيفية والعلاجية والتي كان لها الأثر الايجابي في خلق التوعية بالوباء ومنع انتشاره، داعياً مكتب الصحة بالمحافظة إلى ضرورة تكثيف الجهود لتجنيب المواطنين الإصابة به.
كما طلع اللواء الركن البحسني من المدير العام لصحة ساحل حضرموت الدكتور رياض بن حبور الجريري على الخطة التنفيذية والإجرائية في تنفيذ الحملة الوطنية والتي ستقوم بالتوعية والوقائية ضد وباء الكوليرا، موضحاً بأن الحملة ستستهدف 89118 منزلاً في عموم مديريات ساحل حضرموت موزعين على 1094عاملاً وعاملة في الميدان.
واوضح مدير عام مكتب صحة ساحل حضرموت أن هذه الحملة تعتبر الأولى التي يتم تنفيذها في التوعية والتثقيف وتوزيع مواد النظافة ومحلول الإرواء عبر الفرق الميدانية لأفراد المجتمع، مشدداً على ضرورة الإلتزام بالنظافة الشخصية والعامة لتفادي الإصابة بالمرض، ومختتماً حديثه بالتأكيد على أن الحملة سيكون لها أثراً رجعياً في منع انتشار الوباء وخلق ثقافة توعوية للرأي العام بخطورة المرض وأسبابه وسبل الوقاية منه والمكافحة.
وفي ختام اللقاء دعا اللواء البحسني المواطنين إلى ضرورة الإلتزام بالتعليمات والإرشادات التي تأتي عبر مكتب الصحة والتثقيف الصحي الخاصة بوباء الكوليرا وطرق مكافحته والوقاية منه لتنعم محافظتنا بالخير والأمن والصحة والعافية.
حضره اللقاء نائب المدير العام لمكتب الصحة العامة والسكان بالمحافظة الأستاذ عوض يسلم باحنحن، ومدير الرعاية الصحية الأولية بالمحافظة الأستاذ فؤاد علي بامطرف ومدير التثقيف والإعلام الصحي الأستاذ خالد حسين الكلدي وممثل منظمة الصحة العالمية بحضرموت الدكتور علي أحمد جعول.